انواع القهوة

طريقة عمل القهوة التركية على اصولها 2021 تركش كوفي

احتلت القهوة التركية مكانًا واضحًا حول العالم من بين جميع انواع القهوة العالمية، وبات لها جمهور واسع من المحبين حول المعمورة، ويعود أصل التسمية للقهوة التركية إلى طريقة تحضيرها وليس إلى أصل إنتاج حبوب القهوة نفسها، فالقهوة التركية في أصلها تتكون من حبوب البن التي مصدرها البرازيل وأمريكا الوسطى والتي تكون محمصة بشكل معتدل ومطحونة وما يميزها هو طريقة التحضير، حيث تحضر القهوة التركية من خلال غليها في أباريق غير نحاسية وهي الأقرب الى القهوة العربية وهي امتداد ثقافي واجتماعي للشعب التركي.

يعتقد بأن طريقة تحضير القهوة التركية بشكلها الحالي نشأ في دمشق في بلاد الشام ثم انتشرت على نطاق واسع خلال توسع الإمبراطورية العثمانية ثم في نهاية المطاف أطلق عليها اسم القهوة التركية، وتعتبر القهوة التركية بطريقة تحضيرها الحالية هي السائدة في منطقة البلقان، والقهوة التركية تتميز بالرغوة الواضحة وطعم القهوة المطحون والتي تترك طعماً طويل الأمد في ذوق الشخص الذي يتناولها.

قهوة تركية

اصل القهوة التركية

تم إدخال القهوة التركية لأول مرة الى تركيا عام 1540م أو قريب من هذا التاريخ، وفي البداية كانت حكرًا على الطبقة الحاكمة والسلاطين والأمراء حيث كانت حصرا في القصور، ولما حققته من نجاح باهر في القصر أصبحت واقعًا وجزء من التاريخ والثقافة لاحقًا، حيث كانت النخبة أول من جرب هذا المشروب الرائع حيث قام موظفو السلطان بتجربة طريقة جديدة في تحضير القهوة من خلال استخدام البارود في طحن القهوة وتخميرها واستخدامها في الأباريق.

ويرجح بأن الترك حصلوا على أول تجربة فعلية للقهوة من خلال اليمن التي كانت في ذلك الوقت موطن لها وعندما لاحقت استحسان الحاكم التركي أوزدمير باشا لليمين آنذاك بعد أن شربها للمرة الأولى في حياته حيث جلبها معه الى اسطنبول ثم بدأت حكاية القهوة التركية من هناك.

افضل انواع القهوة التركية

القهوة التركية

إن عملية التمييز بين انواع القهوة ليس بالأمر اليسير على من ليس لديه الذوق الرفيع والحس العالي، حيث يصنف الخبراء انواع القهوة وتفضيلاتها وميزة كل نوع على الاخر حتى في نفس النوع من القهوة، وما يميز القهوة التركية هو التنوع حيث تحتوى عدة أنواع نذكر أهمها على سبيل الذكر لا الحصر:

قهوة تركية محمد افندي

تقوم شركة محمد افندي بتصنيع الكثير من انواع القهوة التركية بعد أن كانت مختصة في تحميص البن، حيث تمتاز قهوة محمد افندي بالجودة العالية وسهولة تحضيرها دون الحاجة لأدوات معقدة مثل الV60، الكاليتا، أو الكميكس وغيرها من أدوات تحضير القهوة المختصة.

قهوة الميرا

يربط اسم قهوة الميرا علاقة وثيقة باللغة العربية حيث اشتقت من كلمة “المر” والتي تدلل على أن هذه القهوة تأتي مرة المذاق، وهذه القهوة موطنها شرق الأناضول في منطقة تسمى شانلي أورفا، وهي تشبه القهوة التركية الكلاسيكية وعادة ما يتم اعداد هذا النوع من القهوة من خلال تقليب الماء وصب الحبوب المطحونة في الابريق ببطىء أثناء تقليب الماء وقد خصص الاتراك أغانى لها في أثناء التحضير والتقديم والشرب ايضًا.

قهوة مينينجيتش

يتم التعديل بشكل أساسي على المادة نفسها في قهوة مينينجيتش فهنا ليست حبوب البن هي المكون الرئيسي، حيث يتم تحميص بذور شجرة الفستق ويتم هرس الفستق ليصبح كالعجينة التي تشبه الشوكولاتة، ثم يتم طهي هذه القهوة العضوية منزوعة الكافيين” قهوة بدون كافيين” مع الحليب والسكر على عكس القهوة العادية التي تأتي مرة المذاق، وهذا النوع من القهوة يعطي للشارب نكهة الفواكة وقد تسبب الإدمان لاحقًا.

قهوة ديبك

يتم هذا النوع من القهوة طحن يدويًا باستخدام الهاون والمدقة، وهي أدوات بسيطة وقديمة في نفس الوقت، بحيث يصبح لحبوب القهوة نكهة خاصة بعد دقها بالحجر وهي أكثر غزارة وسمك من القهوة التركية الكلاسيكية ويضاف الماء الساخن لها اثناء التحضير.

قهوة تركية بالحليب

في هذا النوع ببساطة يتم استبدال الماء بالحليب مما يجعل القهوة أكثر نعومة، واذا كنت من محبي الحلويات فإن العثور على مشروبك المفضل من القهوة وأنواعها يأتي من خلال إضافة القليل من السكر إلى فنجان القهوة التركي ليصبح هذا الفنجان الصغير قادراً على تعديل مزاجك.

خلطة القهوة التركية

خلطة القهوة التركية

تأتي حبوب البن كمكون أساسي للقهوة التركية حيث يتم طحن هذه الحبوب لتصبح بشكل صغير جدًا وأقرب إلى الدقيق من حيث الحجم، وتكون مناسبة لوضعها مع الماء المغلي، وتتميز الخلطة هنا بلونها الغامق وبالثقل أيضًا، وهي في معظم الأوقات تكون من مصدر خارجي مثل البرازيل وأمريكا الوسطى.

ويتم طحنها بواسطة المدق والهاون بالطريقة التقليدية أو من خلال الماكينات الحديثة، والماء المكون لها يأتي ساخنًا يتم تقليبه على النار بحيث يصبح ما بين الماء الساخن والفاتر لتضاف إليه بعد ذلك خلطة القهوة التي تتكون من الحبوب بشكل أساسي أو بهارات إضافة أو مكونات آخرى حسب رغبة الشارب نفسه.

طريقة عمل القهوة التركية

طريقة القهوة التركية

إليك طريقة تحضير القهوة التركية دون تعقيد وبسهولة تامة، ستشعر بأن باريستا محترف قام بتحضيرها.

أولًا: عليك تحضير كمية الماء التي ستحتاجها، ثم ضع قدر الماء على الموقد وشغل الحرارة على درجة متوسطة إلى عالية، ثم يتم إضافة ملعقة كبيرة من القهوة لكل كوب ماء، ويفضل عدم تحريك القهوة وتركها تطفو على السطح لأنك تحريكها يؤدي إلى تكتل الحبيبات.

يتم إضافة السكر حسب الرغبة وبدون تحريك بحيث سيحتاج الماء إلى أن يسخن، عندما يصل الماء الى درجة حرارة عالية أو لدرجة الغليان يتم إبعاد الابريق عن النار ليتم بعد ذلك تحريك القهوة بشكل جيد حتى تظهر الرغوة في الأعلى ويتم تقليب وتكرار هذا عدة مرات حتى تصبح الرغوة واضحة على السطح.

ثم يبدأ صب المشروب في فنجان حسب الرغبة، يجب أن تكون الفقعات التي تظهر عند وصول القهوة لدرجة حرارة معينة فقعات صغيرة بحيث لا تسبب في سكب القهوة خارج الابريق.

ملاحظة: يتم صب القهوة التركية مباشرة في الفناجين دون وضعها في دلة القهوة مثل القهوة العربية.

من الجيد لفت الانتباه بخصوص الرغوة إلى أمرين مهمين:

  • عندما ترتفع الرغوة إلى أعلى، قم بإبعاد القهوة عن مصدر الحرارة بحيث ترتفع الحرارة وتبرد أكثر من مرة من 3 – 4 مرات، ويمكن أن تكون مرة واحدة فقط.
  • عند سكب القهوة وفي حال وجود أكثر من فنجان، يتم توزيع الرغوة بشكل متساوي بينها بحيث يتم سكب القهوة بين الفناجين المختلفة ببطىء أولًاحتى تتوزع الرغوة عليها جميعًا ويفضل استخدام ملعقة في حال كانت عدة أكواب.

القهوة التركية بالحليب

القهوة التركي

قديمًا كانت بداية إضافة الحليب للقهوة هي رغبة الأمهات بإبعاد القهوة عن الصغار، لما لها من ضرر بسبب مادة الكافيين عالية التركيز فيها، ولكن ابتكرت الأمهات طريقة إضافة الحليب إلى حبيبات صغيرة من القهوة بحيث يتعدل مزاج الاطفال دون الحاق ضرر صحي بهم والاستفادة من فوائد القهوة الموجودة في المشروب. وقد أعد الأتراك لاحقًا كوب مخصص للأطفال بحيث يتم إضافة الحليب والسكر للأطفال.

لاحقًا أصبح الحليب والقهوة التركية ليس حكرًا على الاطفال؛ فقد أصبح بعض من يتردد على المقاهي والكافيهات يطلب هذا النوع من القهوة، ويفضل شرب القهوة مع الحليب لما لها من مذاق حلو الطعم بحيث يكون الطعم بين النسكافيه والقهوة، وقد تم ابتكار إبداعات كثيرة من هذا النوع بحيث يتم إضافة أشكال ورسومات باستخدام الرغوة على فناجين القهوة بالحليب تمامًا مثل مشروب قهوة لاتيه.

ويتم تحضريها على النحو التالي:

  • يُمزج الحليب والقهوة والسكر في نفس الإبريق.
  • يُطهى على نار متوسطة مع التحريك باستمرار حتى يصل على الغليان.
  • يتم سكب القهوة في فناجين خاصة ويتم عمل الرسومات بواسطة الرغوة عن بطريقة إضافة الحليب والتحريك بالشكل المناسب.

الأسئلة الشائعة

كيف يمكنني الحصول على القهوة التركية ؟

يمكن شراء القهوة التركية من خلال متاجر البيع عبر الانترنت مثل الأمازون الأمريكي أو من خلال طلبها من محامص و متاجر متخصصة فهي مشهورة جدًا.

ما هي بهارات القهوة التركية وهل يمكن الاستغناء عنها؟

في الحقيقة التوابل ليست شيئًا أساسيًا ولكنها تضيف نكهة وطعم لذيذ مثل القرفة، الهيل، القرنفل، الزنجبيل وغيرها.

لماذا يختلف طعم القهوة التركية باختلاف المكان الذي أتناولها فيه؟

يرجع هذا إلى اختلاف الثقافات وطرق التحضير فلكل مكان طريقته الخاصة فى الإعداد.

لماذا القهوة التركية مشهورة جدًا؟

تحظى القهوة التركية بشعبية كبيرة في جميع أنحاء العالم لطريقتها الفريدة في صنعها وطعمها.

هل القهوة التركية جيدة لك؟

يمكن أن يساعد تناول كوبين يوميًا في تقليل خطر الإصابة بالسرطان، ويمكن أن يحتل هذا الفنجان مكانًا في جدولك الغذائي.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى